etd.uofk.edu

العنوان                         
التَّوجِيهُ النَّحويُّ للقِرَاءاتِ القرآنِيَّةِ في كِتابِ "مُغنِي اللبِيبِ عَن كُتُبِ الأعَارِيبِ" لابنِ هشامٍ الأنصَارِيِّ
Title                     
معد الرسالة
هنادي موسى حمَّاد محمد
Author
رقم الإيداع
art2007816
URN
الدرجة
M.Sc
Degree
الكلية
Arts
Faculty
القسم
Arabic
Department
المشرف
د. عوض علي بشير منصور
Supervisor
المشرف المساعد
Co supervisor
المشرف الخارجى
Ext Supervisor
الممتحن الخارجي
Ext Exam
الممتحن الداخلي الاول
Int Exam 1
الممتحن الداخلي الثاني
Int Exam 2
التاريخ
2011
Date
الكلمات المفتاحية
Keyworde
المستخلص باللغة الإنجليزية
Abstract Researcher : Hanadi Musa Hammad Mohammed Title: syntactic orientation of the Quraic recitations in the book of ''Mughnillabeeb'' by IbniHisham. This study deals with the Quranic verses baring different recitations in the book of "Mughnillabeeb'' that IbnHisham takes as evidences for some syntactics rules as well as orieting some of these verse to agree with his syntactic approach. The importance of this study lies in linking the Quranic recitations to syntactic rules , by doing so, it serves the Holy Quran from one part and the language from the other part.The study aims at introducing IbnHisham, his epoch, his scientific legacy, his approach in syntactic writing, his vision of Quranic recitations, his orientation of these recitations and the proof of syntactic rules in his book “Mughnillabeeb’’ the study has followed the descriptive method depending on the exposition of the topic, gathering scholors views about the topic. discussing and analyzing them in a scientific way to get to the truth objectively. The research consists of three chapters including eight sections in addition to the introduction and conclusion. The study has come out with several findings to be summed up as follows: IbniHishsam’s approach in syntactic writing generally and in “Mughnillabeeb” particulary is based on considering the reciters whom he targets. The researcher has also come with conclusion that IbniHusham has chosen to himself the teacher’s role in his syntactic writings, he always add an explamatore appendice to all his books. He is also distinguished by his expansion, comprehensiveness, discussion and approval of the right views. IbniHusham has taken from the different syntactic schools, focusing much in bussra school and lesser in Baghdad school . He did not use to submit to any view unless he was totally convinced of it, particularly when he contrast between the views of different scholors He also devided the Quranic verses in Mughnillabeeb into three catgories, verses that he used to confirm an agreed rule, verses that he used to support and prove a rule that believes in, and other verses about which he explained the discussions and orguments. The research was annexed by tables of Quranic verses, prophetic Hadiths and poetry as well as references.
English Abstract
المستخلص باللغة العربية
مستخلص معدُّ الدراسة : هنادي موسى حمّاد محمد عنوان الدراسة : التوجيه النحوي للقراءات القرآنية في كتاب "مغني اللبيب عن كتب الأعاريب" لابن هشام الأنصاري تناولت هذه الدراسة الآيات القرآنية، التي ورد فيها اختلاف في القراءات القرآنية في كتاب "مغني اللبيب" والتي احتج بها ابن هشام لبعض القواعد النحوية، وتوجيه بعضها لتأتي متفقة مع منهجه النحوي. تأتي أهمية موضوع الدراسة من حيث أنه يربط بين القراءات القرآنية والقواعد النحوية، فهو يخدم القرآن من ناحية، ويفيد اللغة من ناحية أخرى. تهدف الدراسة إلى التعريف بابن هشام وعصره وآثاره العلمية ومنهجه في التأليف النحوي، وتوضيح موقفه من القراءات القرآنية، وتوجيهها نحويا، والإستشهاد على صحة القواعد النحوية في كتابه "مغني اللبيب".اقتفت الدراسة المنهج الوصفي، الذي يقوم على عرض القضية موضع النظر، وجمع آراء العلماء حولها ومن ثمَّ مناقشتها وتحليلها تحليلا علمياَ بقصد الوصول إلى الحقيقة العلمية بحيدة وموضوعية اقتضت طبيعة البحث أن يكون في ثلاثة فصول، وثمانية مباحث، بجانب المقدمة والخاتمةوانتهت الدراسة إلى جملة من النتائج، والتي أوجزتها الباحثة في خاتمة البحث ومن أهمها: يقوم منهج ابن هشام في التأليف النحوي عامة، وفي "مغني اللبيب" خاصة على متابعة القرِّاء الذين استهدفهم. اختار ابن هشام لنفسه دور المعلم في تآليفه النحوية، فما إن يؤلف كتابا حتى يردفه بشرح له مفصل. اتصف ابن هشام في منهجه النحوي، بصفات تميِّزه عن غيره، كالسعة والشمول والمناقشة والترجيح.أخذ ابن هشام عن المدارس النحوية، بأقدار مختلفة من حيث الكثرة والقِّلة، وكان أكثر أخذه عن البصريين، وأقله عن البغداديين.لم يسلم ابن هشام لقاعدة نحوية، إلا إذا ارتضاها اجتهاده العقلي، فكان يستحسن بعض الآراء أو يصوِّبها أو يضعِّفها، خاصة حين يقابل بين آراء العلماء.قسَّم ابن هشام الآيات القرآنية في " مغني اللبيب" ألى ثلاثة أقسام : آيات استشهد بهاعلى تثبيت قاعدة متفق عليها، وآيات اتخذ منها حجة على قاعدة نحوية ارتآها، وآيات أخرى أوضح ما دار حولها من نقاش وجدل . ذُيِّل البحث بفهارس فنية للآيات القرآنية، والأحاديث النبوية، والأشعار، ثم فهرس المصادر والمراجع.
Arabic Abstract
تاريخ الدرجة
2011
Degyear
عدد الصفحات
0
Num pages
الرابط Link